القدس: الاحتلال يعتقل 8 شبان بعد قمعه وقفة للتصدي لاقتحام عضو الكنيست المتطرف إيتمار محيط باب العامود

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- ديالا جويحان- اعتقلت قوات الاحتلال نحو ٨ شبان من مدينة القدس بعد قمع وقفه لتصدي لاقتحام عضو كنيست اسرائيلي إيتمار بن جبير في محيط باب العامود.

 حيث أطلقت قوات الاحتلال وابلاً من قنابل الصوت صوب المواطنين وطواقم الصحفيين جراء اصابتهم بشظايا قنابل الصوت.

 وعرف من بين المعتقلين: الطفل محمد الفاخوري،إياد أبو صبيح، عبد بخاري.

ورفع شبان العلم الفلسطيني وبعض الفتيات اردتن الكوفية الفلسطينية أمام رفع العلم الاسرائيلي من قبل عضو الكنيست وعدد من المتطرفين اليهود . 

كما نظم عشرات من الشبان وقفه أمام مدخل حي الشيخ جراح وسط القدس لاستمرارية شرطة الاحتلال بإغلاق المدخل منذ أكثر من خمس أسابيع ومنع المتضامنين والطواقم الإعلاميه من الوصول الى سكان الحي.

 من جهة أخرى مددت سلطات الاحتلال، اليوم، نظام أبو رموز، باسل دويك، وعادل السلودي حتى يوم غد الجمعه وكانت شرطة الاحتلال قد اعتقلتهم عند محيط المحكمة المركزية في شارع صلاح الدين بالقدس المحتلة.

وأجلت محكمة الاحتلال الاستئناف المقدم ضد التهجير لعائلة المواطن سالم غيث، وجواد أبو ناب حتى الثامن من الشهر المقبل.

وقال زهير الرجبي رئيس لجنة أهالى حي بطن الهوى، بأن قوات الاحتلال اعتدت على المواطنين والنشطاء المتضامنين مع أهالى بطن الهوى أمام المحكمة المركزية في شارع صلاح الدين بالضرب والتنكيل والقمع ضد المواطنين.

 يضيف، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة من المواطنين الفلسطينين من مدينة القدس وهم: باسل دويك، عادل السلوادي، نظام أبو رموز، وتم اقتيادهما لغرف التحقيق.

وأوضح، بأن المحكمة أجلت النظر في قضية التهجير القسري بحق العائلتين حتى تاريخ ٨-٧ من الشهر القادم.