اتحاد نقابات العاملين في جامعات الوطن: ماضون حتى نحصل على حقوقنا

رام الله- الحياة الجديدة- سعيد شلو- نظم اتحاد نقابات العاملين في الجامعات اعتصاما أمام وزارة التعليم العالي مساء أمس، احتجاجا على "الفصل التعسفي الذي تعرض له زملاؤهم بجامعة القدس في أبو ديس"، مطالبين الوزارة بعودة الموظفين المفصولين إلى مقاعدهم وحصولهم على حقوقهم.

يشار إلى أن جامعة القدس في أبو ديس فصلت ثلاثة من العاملين فيها حسب ما جاء في بيان نقابات العاملين في الجامعات الفلسطينية.

وقال الدكتور وجدي حمايل رئيس نقابة العاملين بجامعة القدس إن "الاعتصام جاء ردا على الإجراءات التي اتخذت بحق العاملين من قبل إدارة جامعة القدس". وأوضح أن هذه الإجراءات غير مسبوقة، وأن الاعتصام لكافة الجامعات في الضفة من أجل المطالبة بحقوق العاملين المكفولة بالقانون الفلسطيني.

وأضاف حمايل: هناك عدة إجراءات تجاه مواجهة هذه القرارات بحق العاملين منها الذهاب الأسبوع المقبل نحو يومين من الإضراب الشامل مع التواجد في حالة لم تستجب إدارة جامعة القدس لحقوق العاملين.

وقال الدكتور باسل منصور نقيب العاملين في جامعة النجاح " سيكون هنالك اعتصامات أخرى".

وأوضح بأن الاكاديميين والإداريين هم الذين حافظوا على الجامعات خلال مراحل القضية الفلسطينية المختلفة سواء بالانتفاضة الاولى أو الثانية.

وأوضح المحاضر بجامعة خضوري عيسى العملة بأن إجراءات الفصل التعسفي التي تمت بجامعة القدس هي إجراءات مجحفة تمت بحق المدرسين والعاملين وبحق مؤسسات التعليم العالي. وأضاف بأن الهدف من هذا الاعتصام هو لفت نظر وزير التعليم العالي ورئيس جامعة القدس من أجل عودة الموظفين إلى أماكن عملهم.