أبو ردينة: القرار الإسرائيلي ببناء وحدات استيطانية جديدة مدان وهو تحد للشرعية الدولية

رام الله- وفا- قال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة إن إعلان بلدية الاحتلال في القدس الموافقة على بناء 540 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "هارحوما" المقامة على جبل أبو غنيم جنوب شرق القدس، أمر مدان ومرفوض، ومخالف لكافة قرارات الشرعية الدولية التي تدين الاستيطان، وخاصة القرار رقم (2334) الذي أكد أن جميع أشكال الاستيطان على الأراضي الفلسطينية غير شرعي.

وأضاف أبو ردينه أن هذا القرار هو بمثابة تحدي للمجتمع الدولي، وتحديدا الإدارة الأميركية الجديدة، وللمحكمة الجنائية الدولية.

وتابع الناطق الرسمي: "حكومة الاحتلال تحاول من خلال استمرار التوسع الاستيطاني والاستيلاء على الأرض الفلسطينية فرض الحقائق على الأرض ومنع إقامة دولة فلسطينية متواصلة عاصمتها القدس".

وقال "إذا ما أراد المجتمع الدولي وتحديدا اللجنة الرباعية الدولية كما أعلنت، الحفاظ على حل الدولتين من أجل تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة فعليهم الضغط على الحكومة الإسرائيلية لوقف نشاطاتها الاستيطانية واستخفافها بقرارات الشرعية الدولية الدولية".