عاجل

الرئيسية » مقالات و آراء »
تاريخ النشر: 30 تشرين الثاني 2021

الشهيد اللواء عبد الرحمن محمد أبو لوز

عيسى عبد الحفيظ - الذاكرة الوفية

الشهيد المناضل/ عبد الرحمن محمد إبراهيم أبو لوز (هدهد أبو محمد) من مواليد مدينة بئر السبع بتاريخ 15/9/1946م، هاجرت أسرته إلى قطاع غزة خلال نكبة عام 1948م، واستقرت في مخيم اللاجئين بخانيونس، تلقى تعليمه الابتدائي والإعدادي في مدارس الوكالة والثانوية العامة من مدرسة خانيونس الثانوية عام 65 – 1966م.

خلال عدوان حزيران عام 1967م، واحتلال قطاع غزة أبعد بعد اعتقاله مع العديد من الشباب إلى مصر عن طريق قناة السويس.

التحق بتنظيم حركة فتح بتاريخ 1/7/1967م، في القاهرة، اجتاز دورة صاعقة في مركز أنشاص/ وكذلك أسلحة في حلمية الزيتون، وعاد إلى الأردن بعدها. عمل في مجال التدريب، ومن ثم في القطاع الأوسط. اجتاز دورة كوادر في الصين الشعبية نهاية عام 1968 – 1969م، وعاد لممارسة عمله في القطاع الأوسط ركن إدارة ولوازم حتى منتصف عام 1971م.

حصل على دورة قادة كتائب عام 1975 – 1976م، في موسكو، وكذلك على دورة إدارة مدراء حكوميين في القاهرة مركز (تيم) عام 1979م.

شارك في أحادث أيلول الأسود عام 1970م، واعتقل في منتصف عام 1971م، خلال أحداث جرش وعجلون وأودع السجن لعدة أشهر. بعد خروجه غادر الأردن إلى سوريا حيث عمل في الإدارة العسكرية في معسكر الهامة، وبعد قصف المنطقة عام 1972م، انتقلت الإدارة في حي المزرعة وعُين نائباً لمسؤول الإدارة العسكرية.

بقي في عمله بالإدارة العسكرية بدمشق حتى الانشقاق الذي حصل في شهر مايو 1983م، بحركة فتح حيث طلب منه التحرك إلى طرابلس وبقي حتى تمت مغادرة القوات في شهر ديسمبر عام 1983م، إلى تونس، وشارك في الدفاع عن القرار الوطني المستقل.

توجه من تونس إلى عمان حيث عمل في المكتب العسكري، عاد إلى أرض الوطن عام 1994م، مع إنشاء السلطة الوطنية الفلسطينية وعودة منظمة التحرير الفلسطينية إلى أرض الوطن، انتقل للعمل في جهاز الشرطة وعمل مديراً للتنظيم والإدارة من عام 1995م، حتى شهر مايو 1996م، انتقل بعدها إلى جهاز العلاقات العامة، ومن ثم انتقل إلى الإدارة المالية جهاز المؤسسة الاقتصادية، حتى تقاعده برتبة اللواء في 1/9/2005م.

انتقل إلى رحمة الله تعالى اللواء المتقاعد/ عبد الرحمن محمد إبراهيم أبو لوز (هدهد) بعد معاناة مع المرض عدة سنوات وذلك يوم الثلاثاء الموافق 7/8/2018م، في مدينة غزة حيث تم تشييع جثمانه الطاهر بعد الصلاة عليه في مسجد طارق بن زياد في منطقة التوام ووري الثرى في مثواه الأخير.

وقد نعت الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين المحافظات الجنوبية اللواء المتقاعد/ عبد الرحمن أبو لوز (هدهد) سائلين المولى عز وجل أن يتغمده رحمته ورضوانه.

رحم الله شهداءنا وأسكنهم فسيح جناته.. وإنا لله وإنا إليه راجعون.