خلال زيارة وفد الملاكمة الايطالي للجنة الاولمبية
د. اسعد المجدلاوي يستعرض واقع الرياضة الفلسطينية ومعاناتها ومعوقات نهوضها

غزة-دائرة الإعلام باللجنة الاولمبية- استقبل الدكتور اسعد المجدلاوي نائب رئيس اللجنة الاولمبية وفد الملاكمة الايطالي الزائر في مكتبه بحضور عضو المكتب التنفيذي عصام قشطة، والأمين العام المساعد للجنة محمد العمصي،ونائب رئيس اتحاد الملاكمة علي عبد الشافي، وأعضائه وجمال الفار مستشار الاتحاد،فيما ضم وفد الملاكمة الايطالي القادم من نادي باليرمو، بطل ايطاليا لملاكمة المحترفين جين كارلو ،وميكائلا بونتورو مدربة النادي، وفالينتينا فيدنتي منسقة المشاريع الايطالية في الأراضي الفلسطينية ومنسق الوفد يوسف حمدونة.
ورحب نائب رئيس الاتحاد بالوفد الزائر ؛ معربا عان أمله الكبير بان تكون هذه الزيارة خطوة مبدئية من اجل النهوض بواقع الملاكمة في الأراضي الفلسطينية، وشكرهم على قدومهم إلى فلسطين ؛ رغم كل المعاناة التي وجدوها حتى وصولهم إلى غزة.
د. اسعد المجدلاوي عبر عن شكره العميق باسم المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية للوفد الايطالي وزيارتهم إلى غزة من اجل تقديم الدعم والمساندة للرياضة الفلسطينية، وبشكل خاص لرياضة الملاكمة في محافظات الوطن.
كما عبر المجدلاوي عن امتنان الشعب الفلسطيني وقيادته للدعم الايطالي للشعب الفلسطيني عبر المحطات التاريخية لنضال الشعب الفلسطيني، مستذكرا الخطوة التي قام بها المنتخب الايطالي الفائز بكاس العالم في العام 1982 وإهدائه لقب البطولة إلى الشعب الفلسطيني وقائده التاريخي الرئيس المرحوم ياسر عرفات .
واستعرض د المجدلاوي واقع الرياضية الفلسطينية الصعب، وما تلاقيه من العنت والمعاناة في سبيل نهوضها وعدد جمله العراقيل والانتهاكات التي تضعها دولة الاحتلال أمام الحركة الرياضة الفلسطينية وتنقل الرياضيين الفلسطينيين داخل وخارج الوطن.
وشرح د. المجدلاوي هذه العراقيل المتمثلة بعدم وجود حالة من التواصل الجغرافي بين الأراضي الفلسطينية،وعدم استطاعة الرياضيين الوصول إلى محافظات الضفة الغربية والخارج ،وحرمانها من مقومات النهوض، وعدم توفر الأدوات والمستلزمات الرياضية، إضافة إلى شح الإمكانيات المالية وعدم وجود الحاضنات التي تتيح وجود بيئة أمنة ومستقرة لواقع وممارسة الحركة الرياضية الفلسطينية لأنشطتها ،وعدم وجود فرص الاحتكاك مع الرياضيين في خارج فلسطين بسبب حالة إغلاق المعابر المستمرة. واقترح المجدلاوي على الوفد الايطالي بان يتم استقدام خبير ايطالي في لعبة الملاكمة إلى فلسطين من اجل إعطاء دورات تدريبية في مجال الملاكمة لعدد من المدربين كخطوة مبدئية على أن يتبعها لاحقا اختيار وانتقاء أفضل المدربين من اجل إيفادهم إلى خارج الوطن وتلقي دورات متقدمة.
كما عبر المجدلاوي عن أمله الكبير بان يتم تغيير التصور الخاطئ عن هذه البقعة الصغيرة من الأرض المسماة " قطاع غزة" بأنها مكان غير امن، مشيرا إلى وجود حالة من الحراك الرياضي لدى الشباب الفلسطيني الطامح نحو تحقيق تطلعات شعبنا وإيصال رسالته إلى كافة شعوب الأرض بأننا شعب محب وتواق للحياة الحرة الكريمة أسوة بباقي شعوب الأرض.
بدوره بطل الملاكمة الايطالي كارلو عبر عن إعجابه بحالة الإصرار والعزيمة التي وجدها لدى أبناء الشعب الفلسطيني لدى زيارته إلى عدد من الأندية الفلسطينية بمحافظات غزة، ومشاهدته عددا من أبطال اللعبة؛ مؤكدا على ضرورة الاستمرار وعدم اليأس والعمل دوما على تنمية القدرات المحلية، مشيرا إلى استعداه لتقديم كل الدعم الممكن للملاكمة الفلسطينية عبر إعطاء الدورات التدريبية، كما أبدى استعداده والوفد الزائر لمناصرة قضايا الشعب الفلسطيني الرياضية مستقبلا.