النوم أقل من 7 ساعات يزيد فرص الإصابة بالأزمات القلبية

الحياة الجديدة - حذّر خبراء في قطاع الصحة، من أن عدم انتظام النوم ليلًا يُمكن أن يشكل خطرًا كبيرا على الصحة، ويزيد فرص الإصابة بالأزمات القلبية والجلطات الدماغية.

وأظهرت دراسة أجرتها منظمة الصحة العالمية، أن الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات في النوم وينامون أقل من 7 ساعات كل ليلة تزيد لديهم أربع مرات فرص الإصابة بجلطة مقارنة بالذين يحصلون على نوم منتظم وكاف كل ليلة.

وأشارت الدراسة إلى أن مَن ينامون بشكل متقطع بسبب القلق، تزيد لديهم بمقدار الضعف فرص الإصابة بأزمة قلبية مقارنة بالذين ينامون على نحو سليم.

ولفت الباحثون إلى أن اضطرابات النوم قد تكون مضرة بالصحة وتسبب الإصابة بأزمات قلبية أو جلطات على غرار أضرار التدخين أو عدم ممارسة الرياضة، وفي إطار الدراسة تم النظر في حالة 657 متطوعًا تتراوح أعمارهم ما بين 25 و64 عامًا ولم يسجل لهم أي إصابات بأزمات قلبية أو جلطات أو مرض السكر، وجرى تقييم جودة النوم الخاصة بهم.

وتابع الباحثون هؤلاء المتطوعين لمعرفة ما إذا كانوا سيصابون بأزمات قلبية أو جلطات دماغية على مدار 14 عامًا، فوجدوا أن ما يقرب من ثلثي المتطوعين الذين أصيبوا بأزمة قلبية كانوا من بين الذين شكوا من وجود اضطرابات في نومهم.