لبنان ينجو من كارثة إنسانية بفعل الغارات الاسرائيلية

بيروت- وفا- كشف وزير الاشغال العامة والنقل اللبناني يوسف فنيانوس، خلال اتصال برئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، أن لبنان نجا بأعجوبة من كارثة انسانية كادت تصيب ركاب طائرتين مدنيتين في الأجواء اللبنانية أثناء استباحة الطيران الاسرائيلي المعادي للأجواء اللبنانية في عدوانها على جنوب دمشق مساء امس.

وتم الاتفاق على ان يتقدم لبنان بشكوى عاجلة الى مجلس الامن ضد اسرائيل وأخذ القرار الذي يحمي لبنان ومدنييه.

كما أدانت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية الغارات الجوية الإسرائيلية التي استهدفت الجمهورية العربية السورية، وأكدت حق سوريا في الدفاع المشروع عن ارضها وسيادتها.

ودعت الخارجية اللبنانية في بيان لها اليوم الأربعاء، المجتمع الدولي ومجلس الأمن لإدانة هذه الغارات ولاستعمال الطائرات الإسرائيلية الاجواء اللبنانية لشن هجمات على دولة شقيقة، في خرق واضح للقرار 1701.

وأعطى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل تعليماته إلى مندوبة لبنان الدائمة لدى الأمم المتحدة لتقديم شكوى أمام مجلس الأمن بالخروقات الإسرائيلية الخطيرة التي تهدد الاستقرار في المنطقة والتي شكلت خطرا على حركة الطائرات المدنية وكادت تتسبب بكارثة جوية كبيرة.