جمعيات المجتمع المدني بالمغرب تدين جريمة احراق الرضيع دوابشة

الحياة الجديدة - ادانت المنظمات والجمعيات الحقوقية والمدنية والنسائية المغربية الجريمة الشنعاء التي راح ضحيتها الرضيع علي دوابشة حرقا.

وقالت في بين وصل "الحياة الجديدة" نسخة منه : "إن هذه الجريمة كشفت من جديد عن الوجه العنصري لحكومة اليمين المتطرف في الكيان الصهيوني بقيادة بنيامين نتنياهو التي تواصل زرع المستوطنات في أرض دولة فلسطين وتقوم بزرع التحريض وثقافة الكراهية وتقوم بحماية ودعم أفعال المستوطنين وحماية والتغطية على جرائمهم". وأكدت هذه "الأفعال الإجرامية تؤكد يوميا أن الكيان الصهيوني دولة تمييز عنصري وابارتايد، من خلال سياساتها العدوانية وما تشرعّه من قوانين عنصرية، واستباحة الأراضي الفلسطينية والتنكر لحقوق الشعب الفلسطيني، وأصبحت تصنف كدولة فوق القانون"

واضافت: "إننا نضم صوتنا إلى كل الأصوات المحبة للعدل والسلام عبر العالم من أجل دعم توجه القيادة الفلسطينية للتقدم إلى محكمة الجنايات الدولية في لاهاي لمحاسبة المجرمين الصهاينة من سياسيين وعسكريين ومستوطنين الذين ارتكبوا جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، ويتعين بعد الآن ألا يفلت الكيان الصهيوني وجرائمه من العقاب".

وأكدت دعمها اللامشروط لكفاح الشعب الفلسطيني من اجل تحقيق حريته واستقلاله ونيل حقوقه كافة في العودة وتقرير المصير وكنس الاحتلال، وتجسيد قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

ووقع على البيان كل من: حركة ضمير، منتدى بدائل المغرب، المرصد المغربي للحريات العامة، معهد تكوين العاملين الاجتماعيين، الجمعية المغربية لتأهيل ضحايا التعذيب، النسيج الجمعوي لرصد الانتخابات، الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، الهيئة المغربية لحقوق الإنسان، الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة، منتدى الكرامة لحقوق الإنسان، مركز الشمال للتنمية والشراكة- تطوان، جمعية العمل الثقافي- المضيق، اتحاد المبادرات التنموية، جمعية التنمية المحلية المتوسطية، جمعية سلا المستقبل، حركة بدائل مواطنة، لجنة الدفاع عن حقوق الإنسان، جمعية شباب الزغنغان للبيئة والتنمية المستدامة ، حركة أنفاس الديمقراطية، الائتلاف المغربي للتعليم للجميع، جمعية تيسغناس للتنمية والثقافة بالناضور، جمعية ملتقى الأسرة المغربية، الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات التلامذة بالمغرب، جمعية الألفية الثالثة للتنمية والعمل الجمعوي بالجنوب الشرقي، مؤسسة عيون لحقوق الإنسان، الشبكة المغربية الأورومتوسطية للمنظمات غير الحكومية، الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، جمعية محاربة السيدا، سكرتارية منتدى المغرب المتعدد، جمعية جوار للتربية والتنمية، وجمعية تمكين.

واشارت الجمعيات في بيانها الى ان اللائحة مفتوحة للتوقيعات الفردية والجماعية.