استشهاد شاب وإصابة المئات برصاص الاحتلال شرق غزة

غزة - وفا- استشهد مساء اليوم الجمعة، الشاب كريم محمد كلاب (25 عاما) برصاص قناصة الاحتلال الإسرائيلي، خلال مشاركته بمسيرة العودة السلمية على مقربة من السياج الحدودي شرق مدينة غزة، كما أصيب المئات برصاص الاحتلال شرق قطاع غزة.

وقالت مصادر طبيةأن جثمان الشهيد كلاب نقل إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة.

وأضافت أن أكثر من 312 مواطنا، بينهم 20 طفلا وسيدتان، أصيبوا بالرصاص وبحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع الذي أطلقه جنود الاحتلال، المتمركزين خلف السواتر الترابية، على مقربة من السياج الحدودي شرق القطاع، خلال قمعهم مئات المواطنين المشاركين في المسيرات الشعبية السلمية على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وجرى تحويل 100 مصاب إلى المستشفيات، بينهم 54 أصيبوا بالرصاص الحي، وصفت إصابة 4 منهم بالخطيرة.

واطلقت دبابات الاحتلال قذيفة مدفعية قرب حشود المواطنين على مقربة من السياج الحدودي شرق مدينة غزة، فيما قصفت طائرة إسرائيلية من دون طيار بصاروخين موقعا شرق المدينة ودمرته بالكامل.