فرنسا تعرب عن أسفها للقرار الأميركي بوقف المساهمة في تمويل الأونروا

باريس- وفا- أعربت فرنسا عن أسفها الشديد لقرار الولايات المتحدة الامتناع عن المساهمة في تمويل وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".

وقالت المتحدثة باسم وزارة أوروبا والشؤون الخارجية في بيان صحفي صدر اليوم الاثنين، إن فرنسا تأسف بشدة لقرار الولايات المتحدة الامتناع عن المساهمة في تمويل "الأونروا" وتؤكد التزامها تجاه الأونروا، التي تعد خدماتها لأكثر من 5 ملايين لاجئ فلسطيني ضرورية للاستقرار المحلي والإقليمي في المنطقة.

وقالت: إن فرنسا تؤكد أن قضية اللاجئين الفلسطينيين وحقهم في العودة هي وضع نهائي ولا يمكن تحديدها إلا في المفاوضات بين الطرفين. وأنه ومن الضروري أن يظل المجتمع الدولي حاشدا كل طاقاته لتمكين الأونروا من القيام بمهامها بطريقة مستدامة ومواصلة إصلاحاتها.

واكدت أن فرنسا زادت من مساهمتها هذا العام وتدرس امكانيات جديدة للدعم المالي خاصة فيما يتعلق بالتعليم.

يذكر أن وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت يوم الجمعة عدم تقديم المزيد من المساهمات المالية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين. "الأونروا"