بسيسو يوقع 3 اتفاقيات لدعم المؤسسات الثقافية

رام الله- وفا - وقع وزير الثقافة إيهاب بسيسو، بصفته رئيس مجلس إدارة الصندوق الثقافي، اليوم الاثنين، 3 اتفاقيات دعم مع كل من مؤسسات "بدو بلا حدود"، و"مركز الفن الشعبي"، و"الكمنجاتي"، في مقر الوزارة بمدينة البيرة.

ووقع بسيسو ووسام صلاح رئيس مجلس إدارة مؤسسة "بدو بلا حدود"، اتفاقية يدعم من خلال الصندوق الثقافي، مشروع مهرجان التراث البدوي الثقافي الأول (الفرسان).

وتقوم مؤسسة بدو بلا حدود بعمل عدة ورشات عمل وتدريبات انتاجية لتحضير منتجات بدوية أصيلة، و تطويرها، وتأسيس فرقة للغناء والرقص البدوي، بالاضافة إلى جمع وتوثيق مواد وأدوات مرتبطة بالبدو، وبالحياة البدوية، لإنشاء متحف وارشيف بدوي خلال ثلاثة اشهر، تقوم بعدها بعمل مهرجان تعريفي وتسويقي لعدة ايام يكون بمثابة ملتقى للبدو، والمهتمين بالشان البدوي، وللمؤسسات التي قد تساهم في تسويق ودعم المجتمعات والتجمعات البدوية، ويتخلله فقرات عدة ما بين رقص وغناء وموسيقى بدوية وعرض أزياء بدوية ومتحف من الأدوات والصور، وعرض فيلم عن التوثيق المرئي، وتقديم طعام وشراب بدوي تقليدي (رشوف).

 ومثل المدير التنفيذي لمؤسسة الكمنجاتي إياد ستيتي، المؤسسة في التوقيع على الاتفاقية التي يقوم الصندوق بموجبها بدعم مشروع جولة عروض أوركسترا، والذي يهدف إلى توفير الفرصة لعدد كبير من الموسيقيين الفلسطينيين والعالميين من التجمع، والعمل معاً من خلال أوركسترا رام الله، ما من شأنه أن يعزز التنوع الثقافي وتقاسم الخبرات بين المشاركين.

فيما مثلت المدير العام لمركز الفن الشعبي إيمان حمور، المركز في الاتفاقية الثالثة لدعم مشروع مهرجان فلسطين الدولي الذي ينظمه المركز، حيث يهدف المهرجان إلى كسر العزلة المفروضة على الشعب الفلسطيني بسبب سياسات الاحتلال، وذلك بطريقة فنية إبداعية عن طريق بناء الجسور مع ثقافات أخرى من مختلف أنحاء العالم، وتسليط الضوء على مرور 70 عاماً على نكبة الشعب الفلسطيني.