طوباس: الحمد الله يطلق العام الدراسي من مدرسة بنات عقابا ويفتتح مدرسة التحدي

طوباس-  وفا- أطلق رئيس الوزراء رامي الحمد الله، اليوم الأربعاء، العام الدراسي الجديد "عام التعليم في القدس"، من مدرسة بنات عقابا الثانوية الخضراء، بحضور وزير التربية والتعليم صبري صيدم، وبمشاركة رسمية واسعة، كما افتتح مدرسة التحدي (10)، من خربة ابزيق شمال شرق طوباس.

وقال الحمد الله "من حق شعبنا أن ينعم بتعليم جامع، يكرس معاني الصمود لديهم، خصوصا في المناطق التي يستهدفها الاحتلال، معربا عن اعتزازه بالجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة التربية والتعليم".

وأضاف أن الحكومة الفلسطينية تمضي بأهم الاجراءات لتطوير التعليم للوصول إلى الأهداف الوطنية المنشودة،مؤكدا  دعم التعليم في الأماكن كافة، والمناطق التي يستهدفها الاحتلال خصوصا، وافتتاح مدرسة التحدي مثال على ذلك.

بدوره، قال صيدم، نحن ملتزمون بتطوير التعليم، ونصرته، مؤكدا أن مدرسة التحدي في المناطق المصنفة "ج"، هي تأكيد على أن كافة المناطق هي فلسطينية، ولا يوجد هذا التقسيم، مشيرا إلى أنه سيكون هناك مدارس في المستشفيات للمرضى.

إلى ذلك، قال القائم بأعمال محافظة طوباس أحمد الأسعد، إن افتتاح العام الدراسي من مدرسة عقابا الخضراء، ومدرسة التحدي هو تأكيد على اهتمام الحكومة بمناطق الأغوار، وصمود سكانها.

وفي السياق، قال مدير تربية طوباس سائد قبها، إن وزارة التربية تسعى إلى توفير المدارس في كافة المناطق المهمشة التي يستهدفها الاحتلال.