عريقات يستهجن قرار الفيفا بحق اللواء الرجوب

ويدعوها إلى إعادة النظر فيه

رام الله - الحياة الجديدة- استهجن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، قرار لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بحق اللواء جبريل الرجوب.

ودعا عريقات في بيان اليوم السبت، الفيفا إلى إعادة النظر في القرار خاصة في ظل عدم الاستماع إلى الشهادات، وعدم النظر في الأدلة التي طلبها المستشار القانوني للواء الرجوب.

وأعرب عن أسفه في أن الادعاءات والضغوط التي مارستها مجموعات المستوطنين على "الفيفا" تنجح في الوقت الذي ناضلت فيه الأطر الفلسطينية من أجل لجم سياسة إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، في تسييس الرياضة واستغلالها لتبييض أعمالها غير القانونية بشكل يخالف القيم والمعايير العالمية التي تحكم مبادئ الرياضة.

وقال: "نستهجن ونستغرب الحكم على الرجوب في الوقت الذي يجب الحكم فيه على 6 فرق كرة قدم يلعبون ضمن الدوري الإسرائيلي على أرض دولة فلسطين المحتلة، وهم من مستوطنات استعمارية غير قانونية، وعلى كل ما تقوم به سلطة الاحتلال بشكل ممنهج ومتواصل بسلب أبناء شعبنا من الرياضيين في حقهم الطبيعي والقانوني في حرية الحركة والتنقل، وخصوصا الحق في الوصول إلى القدس وقطاع غزة، وإلى الخارج، واعتقالهم، وإعاقة دخول المواد والمعدات الرياضية من المعابر، وغيرها من الخروقات التي تنتهجها قوة الاحتلال بحق الرياضة الفلسطينية.

وشدد عريقات على أن الشعب الفلسطيني وأسرة الرياضة الفلسطينية ما زالوا يتمسكون بمبادئ الرياضة وقوانينها وعدم تسييسها، داعيا الجميع إلى الحذو حذوهم.