يونايتد يخسر وبرايتون يزيد من آلام مورينيو

برايتون يحل ضيفا على ليفربول ويونايتد يستضيف توتنهام في الجولة المقبلة

(رويترز)- أخذت بداية مانشستر يونايتد المتعثرة للموسم الجديد من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم منحنًى غير متوقع عندما خسر 3-2 أمام مستضيفه برايتون اند هوف البيون أمس الأحد واعترف المدرب جوزيه مورينيو أن فريقه عوقب بسبب كثرة الأخطاء المرتكبة.

وأدى الدفاع السيء لهدفين لبرايتون في دقيقتين من الشوط الأول حيث تفوق جلين موراي البالغ عمره 34 عاما وشين دافي على رباعي دفاع يونايتد الذي يبلغ قيمته 117 مليون جنيه استرليني (149.21 مليون دولار) ليوضح لماذا سعى المدرب مورينيو لتدعيمه.

وقدم ايريك بيلي أداء سيئا بعدما أخرج الكرة إلى ركلة ركنية كان يمكن تفاديها أدت إلى هدف دافي الأول في الدوري الممتاز وارتكب خطأ ضد باسكال جروس الذي نفذ ركلة الجزاء بنجاح حيث اصطدمت بقدم الحارس ديفيد دي خيا إلى داخل الشباك في نهاية الشوط الأول.

وكان روميلو لوكاكو قلص الفارق قبلها بضربة رأس وبدا يونايتد غير قادر على العودة.

وقلص بول بوجبا الهدف الثاني من ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد سقوط مروان فيلايني داخل منطقة الجزاء واعترف مورينيو أن فريقه استحق الهزيمة.

وقال مورينيو الذي رفض انتقاد لاعبين "ارتكبنا أخطاء كبيرة وعوقبنا. تراكم هذه الأخطاء وحقيقة أننا عوقبنا باهتزاز شباكنا منحا برايتون الثقة وأخذها منا".

وقال موراي إن الفوز 3-1 على ضيفه يونايتد في الموسم الماضي منح الفريق الثقة بإمكانية تحقيق مفاجأة أخرى.

وأضاف مهاجم برايتون "الأمر يتعلق بالكرات التي كانت ترسل إلي. تلقيت مساندة رائعة".

وأشرك مورينيو لاعبه انطوني مارسيال في التشكيلة الأساسية لكن الجناح، الذي أشارت تقارير إلى أنه لا يشعر براحة في النادي، لم يكن مؤثرا وذلك حتى بعد مشاركة جيسي لينجارد وماركوس راشفورد كبديلين في الشوط الثاني في محاولة لزيادة خطورة يونايتد.

واعترف بوجبا قائد يونايتد بوجود مشاكل في الفريق.

وقال "المنافس كان أكثر نهما منا. أسلوبي لم يكن جيدا. ارتكبنا أخطاء كان يجب تفاديها. حاولنا الضغط وواصلنا المحاولة لكن الوقت كان متأخرا. هذا درس كبير لنا. واصلت المحاولة لكني فقدت الكرة كثيرا".