ليلة فلسطينية في مهرجان موسيقى العالم في تونس

تونس -  الحياة الثقافية - أبدعت المشاركة الفلسطينية إلى جانب أختها التونسية في افتتاح مهرجان موسيقى العالم ليلة أمس، بمدينة الجم التونسية 200 كيلومتر جنوب تونس العاصمة، بحضور والي المهدية والمعتمد الأول فيها، والمندوب الجهوي للفلاحة والصيد البحري بالمدينة، سفير دولة فلسطين لدى تونس هايل الفاهوم.
وأدى الفنان العربي القدير لطفي بوشناق وصلة من الأغاني الجديدة لأول مرة عن فلسطين وقضية شعبها، بما فيها أغنية عن صفقة القرن، تفاعل معها الجمهور التونسي بحفاوة بالغة، ثم اعتلى المسرح الأثري الطفل آدم النجار، الذي شارك في برنامج (ذا فويس) متحصلا على مرتبة مشرفة بصوته الرائع ليغني لفلسطين (آه يا جرح الوطن) ووصلة من الأغاني المماثلة، لاقت استحسانا كبيرا من الجمهور.
وكانت لفرقة جفرا الفلسطينية، التابعة لسفارة دولة فلسطين بتونس، وصلة من اللوحات الفولكلورية الفلسطينية، من الدبكة، التي أرقصت جماهير المسرح الأثري بكامله، والذي رفع أعلام فلسطين جنبا إلى جنب مع أعلام تونس وهتف بكل جوارحه لفلسطين بالروح بالدم نفديك يا فلسطين، والشعب يريد تحرير فلسطين.
وكان هذا الافتتاح في ليلة فلسطينية كبيرة أرادها القائمون على المهرجان أن تكون فلسطينية حتى مع الفنانين التونسيين، لما لقضية شعب فلسطين العادلة من حب وتقديس لدى الأشقاء التونسيين على مقولة مع فلسطين ظالمة أو مظلومة، تأكيدا للحب الذي يجمع الشعبين والبلدين والمؤازرة القوية التي تلقاها قضيتنا في تونس، وأكد المنظمون أن فلسطين ستكون في كل دورات المهرجان المقبلة.