حملة تفتيشات قمعية في معتقل ريمون

رام الله- الحياة الجديدة-  أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن حالة من التوتر تسود معتقل "ريمون"، نتيجة لحملات التفتيش الواسعة التي تشنها وحدات القمع التابعة لادارة معتقلات الاحتلال، والتي استهدفت قسم (6) منذ الصباح، بذريعة التفتيش الأمني.

وأوضحت الهيئة في تقرير صادر عنها، اليوم الثلاثاء، أن وحدات القمع الإسرائيلية قامت بإخراج المعتقلين من قسم (6) ونقلتهم إلى قسم (5)، بعد أن عبثت بمقتنيات الأسرى وقلبتها رأساً على عقب، مشيرة إلى أن عملية التفتيش ما زالت مستمرة حتى هذه اللحظة.