الرجوب يغادر المستشفى بعد تماثله للشفاء

رام الله- الحياة الجديدة- غادر اللواء جبريل الرجوب، أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة  اليوم السبت، المستشفى الاستشاري العربي في مدينة رام الله، بعد أن تماثل للشفاء، إثر وعكة صحية ألمت به.

وكان الرجوب أدخل المستشفى الأربعاء الماضي، نتيجة التهاب في الأذن الداخلية، استدعت مكوثه فيها لعدة أيام، لتلقي العلاج اللازم.

ووجه الرجوب الشكر لكافة كوادر المستشفى الاستشاري، وعلى رأسهم د. فتحي أبو مغلي، والمدير الطبي للمستشفى د. سعيد سراحنة، وكل من د. عادل عصفور،وخلدون عمرو، ود. أيمن الطريفي، وطاقم التمريض على جهودهم التي بذلوها خلال مكوثه في المستشفى. كما وجه الشكر لكل من اطمأن على حالته الصحية سواء بزيارته في المشفى أو بالاتصال الهاتفي. وأكدت الطواقم الطبية المشرفة على حالة الرجوب أنه تماثل للشفاء بشكل تام، إلا أنه يحتاج للراحة بضعة أيام قبل أن يعود لممارسة حياته كالمعتاد.