نبتة الكينوا.. ذهب أميركا الجنوبية

إعداد: زكية كردي

من جبال الإنديز جاءت هذه النبتة التي لاقت شعبية كبيرة لدى أوساط الباحثين عن الغذاء الصحي، لغناها بالفوائد الصحية، ولذة طعمها، وتعتبر الكينوا من الحبوب النباتية التي لها العديد من الفوائد على صحة الإنسان؛ وذلك لاحتوائها على العديد من الفيتامينات والأملاح المعدنية، وتعود أصولها إلى القارة الأمريكية الجنوبية، حيث عرفت قبل ثلاثة آلاف عام، وتعد بوليفيا والإكوادور والبيرو من أكثر الدول المنتجة والمصدرة لها، ويطلق عليها العديد من المسميات؛ كذهب شعوب أمريكا الجنوبية، وأم الحبوب، وحبوب المستقبل.

 

قيمتها الغذائية

- كل مئة غم من الكينوا يحتوي على: الدهون المشبعة 6غم، الدهون الثنائية غير مشبعة 3.3غم، الماء 13غم، البروتين 14غم، الكربوهيدرات 64غم ، النشا 52غم، فيتامين الثيامين 0.36مليغرام، فيتامين الرايبوفلافين 0.32 مليغرام، فيتامين ه 2.4 مليغرام، الحديد 4.6 مليغرام، الزنك 3.1 مليغرام ، الفسفور 457 مليغرام، حمض الفوليك 184 مليغرام، المغنيسيوم 197 مليغرام.

 

فوائد نبتة الكينوا

- تشتهر هذه النبتة بقدرتها على در البول، وإذابة الحصى في المرارة كما أنها تمنع تراكمها، وتمنع الترسبات الحصوية على الكلى.

- تعزز جهاز المناعة في الجسم، وتقاوم الإرهاق، والإجهاد، والتعب، وتعزز طاقة الجسم.

- تنشط الجسم، وتصلح الأنسجة التالفة، وتبني الأجسام المضادة.

- تقلل ارتفاع ضغط الدم، وتساعد على الهدوء والاسترخاء.

- تعالج الشقيقة التي تعرف بالصداع النصفي؛ لاحتوائها على المغنيسيوم والريبوفلافين.

- تحمي الأسنان من التسوس والتكسر والتكلس.

- تخلص الجسم من الفضلات والسموم، وتخفض مستوى الكولسترول الضار في الدم.

- تعالج الاكتئاب، وتحارب أمراض الشيخوخة وآثارها.

- تضبط مستوى السكر في الدم وتخفضه، وتحمي الكبد من التليف.

- تحافظ على صحة القلب، وتقيه من الأمراض؛ فهي تنظم دقات القلب، وأمراض الشرايين، ومرض نقص تروية القلب، والتجلطات، وانسداد الأوعية الدموية.

- تحمي خلايا الدماغ من التلف، وتحافظ على صحته، وتعزز نشاطه.

- تقضي على خلايا مرض السرطان؛ لاحتوائها على مضادات الأكسدة.

- تعالج هشاشة العظام وترقق العظام، وتقوي خلايا العضلات وترممها، وتمنح العظام الصلابة والقوة.

- تلين المعدة، وتسهل عملية الهضم لاحتوائها على الألياف الغذائية.

- ساعد في عملية التمثيل الغذائي (الأيض)، وتقي من الإمساك، والتهاب القولون.

- تحافظ على صحة الجهاز الهضمي، وتقيه من الاضطرابات؛ لاحتوائها على البكتيريا الداعمة.

- تحسن أداء وظائف الجهاز الهضمي، وتنشط نمو بكتيريا الأمعاء.

وتعالج التهابات المعدة وأمراضها كافة. (الخليج)