فرانكشتاين في القائمة القصيرة لبوكر العالمية

 بغداد- في عام 2014، أي بعد عام تقريبًا من صدور روايته "فرانكشتاين في بغداد"، فاز الكاتب العراقي أحمد سعداوي بجائزة "البوكر العربية". ومنذ ذلك الحين، والرواية تحقق يومًا بعد يوم انتشاراً واسعاً، فضلاً عن ترجمتها إلى لغات عدة، منها الصينية والإيطالية والفرنسية والإنكليزية. وفي هذا العام استطاعت الترجمة التي أنجزها المترجم اللامع جوناثان رايت المنافسة على الجائزة العالمية مان بوكر للأدب المترجم وأدرجت في قائمتها القصيرة. وهي جائزة بريطانية نظيرة لجائزة مان بوكر للروايات باللغة الإنكليزية، تأسست في عام 2005 ويتم منحها للكتب الصادرة بأي لغة مترجمة إلى اللغة الإنكليزية. وتقسم قيمتها التي تبلغ 50 ألف جنيه إسترليني بالتساوي بين الكاتب والمترجم. يعد سعداوي خامس كاتب عربي يترشح للجائزة منذ أن تأسست في عام 2005، فقد فاز بها من قبل صاحب نوبل نجيب محفوظ واللبنانيان أمين معلوف وهدى بركات والكاتب الليبي إبراهيم الكوني.