تعرَّف على أسباب كثرة النوم

الصداع، والكسل، وآلام الظهر وأحيانًا الاكتئاب كلها عوارض لكثرة النوم وإلى جانبها اضطرابات الذاكرة والشعور بالقلق، فإذا كانت هذه هي العوارض فما الأسباب حتى نتجنب حدوثها؟
تعد أغلب أسباب كثرة النوم، أسبابًا نفسية، فالتوتر والحزن كما يصيبان البعض بالأرق، قد يصيبان بالنوم، فهناك كثيرون يعملون على الهروب من مشكلاتهم بالنوم.

أما عن الأسباب العضوية، فالأنفلونزا من أعراضها الكسل والنوم، وبداية الدورة الشهرية أيضا لها نفس العوارض، إلى جانب تناول كمية كبيرة من الكافيين تأتي على المدى البعيد بشعور بالكسل أكثر من النشاط.

وعدم النوم، في فترة الليل واستبدال فترات صباحية بها ينتج عنه خلل الساعة البيولوجية وبالتالي خلل في ساعات النوم، وإلى جانب هذا هناك أمراض تزيد من النوم يجب التدخل الطبي بعلاجها مثل اضطرابات الغدة الدرقية، الجفاف، مرض النوم القهري وغيرها من الأمراض التي يكون نتيجتها النوم، لساعات أطول من المعتاد.

فساعات النوم الصحية من 7 – 8 ساعات ليلا، وأكثر من ذلك أو أقل يكون مرهقًا للجهاز العصبي ويشعر الجسم بالإجهاد.