الخضراوات تحمي المسنات من مرض مميت

أكدت دراسة علمية أسترالية، أن تناول النساء المسنات لـ”الخضراوات”، يقيهن مرضا خطيرا، هو تصلب الشرايين.
وأوضح الباحثون، أنهم فحصوا بيانات 954 امرأة في سن السبعين، واستخدموا الموجات فوق الصوتية، لفحص سمك جدران الشريان السباتي في الرقبة، ومدى تراكم الترسبات عليها، بحسب “رويترز”.
وترتبط الجدران الأقل سمكا والتراكم الأقل للترسبات، بانخفاض احتمال الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية المميتة.
واكتشف الباحثون أنه مقارنة بنساء يتناولن أقل من حصتين من الخضراوات يوميا، كانت جدران الشريان السباتي لدى نساء يتناولن ثلاث حصص من الخضر على الأقل يوميا، أقل سمكا بنسبة 5 % أو نحو 0.036 ملليمتر.
وتبين أن كل زيادة بمقدار عشرة غرامات يوميا، في تناول الخضراوات التي تنتمي للعائلة الكرنبية، مثل: البروكلي والقرنبيط والملفوف (الكرنب)، ترتبط بانخفاض بنسبة 0.8% في سمك جدران الشرايين.
وقالت لورين بليكنهورست، قائدة فريق الدراسة: “كان الأمر مثيرا أن نكتشف أن تناول الخضار من العائلة الكرنبية يبدو الأكثر فائدة”، مضيفة: “مع ذلك هذا لا يقلل من أهمية الأنواع الأخرى من الخضراوت، فكما تعرفون فإن الإكثار من تناول الخضراوات بأنواعها، مهم للحفاظ على صحة جيدة”.
وتابعت: “تخلص دراستنا إلى أن استهلاك حصتين من خضار العائلة الكرنبية، يساعد في تحسين الفوائد الصحية للشرايين، حيث يعود السبب إلى أن تناول الخضراوات يشعر بالشبع، وبالتالي يقلل تناول الفرد للوجبات السريعة، التي يمكن أن تضر الشرايين.
ولفتت إلى أن الـ”خضراوات” غنية بالفيتامينات والمعادن، التي ثبت أنها تقلل الالتهاب واختلال توازن نظام العوامل المؤكسدة، وهي عوامل يمكن أن تسهم في الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.