أغرب 10 حميات غذائية في العالم

أوردت مجلة “فوربس” الأمريكية، أغرب وأخطر أنواع حميات غذائية والتي سنستعرضها على النحو التالي:
1) حمية خل التفاح
وفقا لمجلة “ألور”، فإن عارضة الأزياء هايدي كلوم والمطربة فيرغي تلجآن لهذا النظام الغذائي الغريب، الذي تتلخص فكرته حول تناول كل وجبة ثلاث ملاعق صغيرة من خل التفاح، للحد من الرغبة الشديدة في الأكل، وتفتيت دهون الجسم.
ويقول خبراء الطب، إنه لا يوجد أي إثبات علمي وراء ذلك، لكنك قد تفقد وزنك لأنه يفسد شهيتك، كما أن خل التفاح من الممكن أن تتسبب صيغته الحمضية المركزة في حرق بطانة المريء والمعدة.
2) حمية شانغري – لا
أطلق هذا النوع من الحمية أستاذ علم النفس، سيث روبرتس، في عام 2006، وهو طريقة جديدة للتغلب على الجوع.
واستنادا إلى دراسات أجريت على الجرذان، فافترض روبرتس أن الأفراد لديهم “نقطة محددة” للوزن أو متوسط الوزن، وهو ما يمكن خفضه عن طريق تناول أطعمة طرية معينة، مثل شرب زيت الزيتون قبل ساعة من كل وجبة لقمع الشهية.
3) حمية كرات القطن
يقول الخبير في الوزن، ديفيد إدلسون: إن بعض عارضات الأزياء والراقصات تناولن كرات القطن، في محاولة للشعور بالشبع وعدم الإفراط في تناول الطعام.
ولكن يحذر إدلسون من أن القطن ليس قابلا للهضم، لذا فهو “خطر كبير” كما يقول، وسوف تفسد النظام الهضمي الخاص بك.
وينصح خبراء التغذية في المقابل، بتناول الأطعمة الغنية بالألياف، للحصول على نفس التأثير دون التسبب في ضرر لجسمك.
4) حمية الديدان
في أوائل العشرينيات من القرن العشرين، كان البائعون يبيعون أقراص الحمية الغذائية مع الديدان الشريطية فيها، وكانت النظرية هي أن الدودة الشريطية سوف تعلق في بطانة المعدة وتتناول بعض طعامك، لذلك ستفقد وزنك من دون أي محاولة من جانبك.
وقد تكون هذه الطريقة جيدة من الناحية النظرية، لكن ما يحدث في الواقع، أن هذه الطفيليات تأخذ المغذيات اللازمة لك، وتسبب مشاكل في الجهاز الهضمي، وقد تتكاثر في نظامك الهضمي، وينصح الأطباء بألا يحاول أحد اللجوء لهذه الحمية.
5) التطهير
جعل مشاهير عالميون أمثال المطربة الأمريكية بيونسيه هذا النظام الغذائي رائجًا للغاية، والذي تقوم فكرته على تناول المسهلات في الصباح والمساء، مع شرب مزيج من عصير الليمون وشراب الفلفل الحار في الماء عند الشعور بالجوع.
ويقول الخبراء إن هذا التطهير كاشط ومفرط. ولا يؤيد إدلسون استخدام المسهلات، ويقول إنها يجب أن تستمر من ثلاثة إلى سبعة أيام فقط.
6) حمية تنفس الهواء
يعتقد أحد المؤمنين بفاعلية حمية تنفس الهواء، أن الطعام والماء غير ضروريين، وأن الناس يمكن أن يعتمدوا على الروحانية وأشعة الشمس وحدها.
من المفارقات الطريفة أنه تم ضبط وايلي بروكس، وهو مؤسس معهد خاص لتنفس الهواء في الولايات المتحدة، من قبل الصحافة، وهو يشرب الصودا ويتناول الوجبات السريعة.
ويزعم آخرون مؤمنون بهذه الحمية أنهم يعيشون فقط على ضوء الشمس فقط، لكن يؤكد خبراء طبيون أن الصيام لفترات طويلة سيؤدي إلى المجاعة.
7) حمية المهملات
من يتبعون هذه الحمية يطلق عليهم “فريغانز”، وهم يحاولون التقليل من نفايات المجتمع، بلجوئهم لمنتجات مستعملة وبضائع مهملة فقط؛ فهم يعتمدون نظاما غذائيا نباتيا (لا منتجات حيوانية)، ولا يتناولون إلا الطعام الذي يمكنهم العثور عليه مجانا، فهم يأكلون من سلة المهملات ويتناولون بقايا الطعام والأعشاب والنباتات البرية.
ويقول الأطباء أنه لا يوجد شيء غير صحي بطبيعته حول نمط تلك الحياة الغريبة.
8) حمية المضغ
أصبح هوراس فليتشر معروفا باسم “المطلق العظيم” في أوائل القرن العشرين بسبب حميته الغريبة، والذي اقترح من خلالها أن يقوم الناس “بفطر” طعامهم، بمعنى أن يمضغونه حوالي 100 مرة في الدقيقة ويستهلكون سوائله فقط.
وتتكون وجبات الطعام من العصائر التي تتدفق من الحلق، لكن أي شيء صلب يبصقونه.
وعلى الرغم من أن نظام غليتشر الغذائي قاسٍ، فإن خبراء إنقاص الوزن ينصحون بتناول الطعام ببطء، للحد من الإفراط في تناول الطعام.
9) حمية إكسير “برولن”
أنشأ الدكتور روبرت لين، واحدًا من أغرب الأنظمة الغذائية في كل العصور في منتصف السبعينيات من القرن الماضي، والقائمة فكرته على عدم تناول الناس لشيء سوى إكسير بروتين سائل يدعى “برولن” عدة مرات في اليوم.
وهذا المزيج عبارة عن جلود الحيوانات وأوتارها والمسلخ التي سبق هضمها، بالإضافة إلى المحليات والنكهات الاصطناعية، وتدخلت إدارة الأغذية والعقاقير بعد وفاة العديد من أتباع ذلك النظام الغذائي الغريب.
10) حمية مشيمة الحامل
يحقن فيها من يرغب في إنقاص وزنه بهرمون ينتج بشكل طبيعي من المشيمة من امرأة حامل، والذي من المفترض أن يحرق الدهون.
وأكد من يخضعون لهذه الحمية أنهم في استطاعتهم إنقاص رطل واحد في اليوم، بعد تناولهم 500 سعرة حرارية، لكن الأطباء ينصحون بالابتعاد عن هذه الحمية، لأن عدد السعرات الحرارية منخفض جدا، ويمكن أن يكون الحقن بالهرمونات خطير على الصحة.