خبير اقتصادي: معدلات البطالة في فلسطين الأعلى بين دول المنطقة

غزة- وفا- قال الخبير الاقتصادي والمحلل المالي، مدير العلاقات العامة والإعلام في غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة ماهر الطباع، اليوم الأربعاء إن معدلات البطالة المرتفعة في فلسطين، تعبر الأعلى بين دول المنطقة.

وتعدّ البطالة بشكل عام وبطالة الخريجين بشكل خاص، وفق تقرير للطباع،  قنبلة موقوتة تهدد الاستقرار في فلسطين، حيث شهد الربع الثالث من العام 2017 ارتفاعا حادا في معدلات البطالة في فلسطين، وصلت إلى 29.2% وهي أعلى نسبة مسجلة خلال 14 عاما،  مشيرا إلى أن عدد العاطلين عن العمل في فلسطين 412,8 ألف شخص، منهم حوالي 169 ألف شخص في الضفة الغربية وحوالي 243,8 ألف في قطاع غزة، وما يزال التفاوت كبيراً في معدل البطالة بين الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث بلغ المعدل 46.6%  في قطاع غزة مقابل 19% في الضفة الغربية.

وأضاف: بحسب البنك الدولي، فإن معدلات البطالة في قطاع غزة تعتبر الأعلى عالميا، حيث بلغ بين الأفراد بين 20-29 عاما الحاصلين على مؤهل دبلوم متوسط أو بكالوريوس خلال العام 2016، حوالي 54% في فلسطين.

وبين أنه  نتيجة للأزمات التي يتعرض لها قطاع غزة، فقد ارتفع عدد العاطلين عن العمل بحوالي 27 ألف شخص خلال الربع الثالث من العام 2017، حيث بلغت معدلات البطالة في قطاع غزة 46.6%، وبلغ عدد العاطلين عن العمل حوالي 243,8 ألف شخص وهي أعلى معدلات منذ سنوات، مقارنة مع معدلات بطالة 44% في الربع الثاني من العام 2017، وعدد العاطلين عن العمل بلغ حوالي 216 ألف شخص، ومع استمرار الوضع على ما هو عليه، من المتوقع أن ترتفع معدلات البطالة خلال الربع الرابع من العام 2017.