3778 مواطنا تقدموا لوظائف إدارية في وزارة التربية ومديرياتها

رام الله – الحياة الجديدة- أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي أن 3778 متقدماً ومتقدمة خضعوا، اليوم السبت، للاختبار التحريري لعدد من الوظائف الإدارية في الوزارة ومديرياتها، وذلك في 15 مجالاً وتخصصاً.
وأوضحت الوزارة أن هذه الشواغر الوظيفية تشمل مهندسين مدنيين ومهندسي حاسوب وموظفي صحة ميدانيين ومدخلي بيانات وموظفين ومساعدين إداريين ومحاسبين وباحثين قانونيين وسكرتارية وموظفي صحة ومشتريات وحاسوب وإعلام ومبرمجين وسائقين. 
وأجرى وفد من الوزارة جولةً تفقديةً لقاعات الاختبار التحريري لهذه الوظائف، حيث ضم الوفد الوكيل المساعد للشؤون المالية والإدارية والأبنية واللوازم م. فواز مجاهد ومدير عام الامتحانات والقياس والتقويم د. محمد عواد ومدير شؤون الموظفين مهند أبو شمه، حيث اطمأن الوفد على سير الاختبار واستمع لاستفسارات المتقدمين وملاحظاتهم حول طبيعة الأسئلة. 
من جانبه، أكد مجاهد أن وزارة التربية والتعليم العالي تقوم بالإعلان عن الوظائف المدرجة على جدول تشكيلات الوظائف، وتفتح باب المنافسة عليها أمام كل من تنطبق عليه الشروط ويرغب بالتقدم للوظائف، مشيراً إلى أن الوزارة تقوم بعقد الاختبارات للتوظيف، بهدف القدرة على ترتيب المتقدمين في سجلات توظيف للوظائف المعلنة؛ تكون سارية وقابلة للاستفادة منها في التعيين حتى انقضاء المدة القانونية أو استنفاذ القوائم.
بدوره، قال عواد إن الاختبار تم بأعلى درجات الدقة والشفافية والموضوعية بما يحقق مبدأ تكافؤ الفرص لجميع المتقدمين لهذه الوظائف، وأن الاختبار نُفذ وفق ما هو مخطط له، مشيراً إلى أن الاختبار تم في ثلاثة مراكز رئيسة هي رام الله ونابلس والخليل، وذلك للتسهيل على المتقدمين.
من جهته، أشار أبو شمه إلى أن وزارة التربية أعلنت هذا العام عن عدد من الوظائف الإدارية في تخصصات مختلفة، بحيث سيتم البدء في عملية التعيين بعد الانتهاء من عملية تصحيح وتدقيق نتائج الاختبارات، وإجراء المقابلات، مبيناً أن عدد هذه الوظائف الإدارية الشاغرة هي حوالي ١٠٠ وظيفة، بحيث سيتم توزيعها على الإدارات العامة في الوزارة ومديريات التربية والتعليم العالي وفق الاحتياجات المرصودة والمقرة حسب جدول تشكيلات الوظائف.