تحطم طائرتين اسرائيليتين فوق الخليل وبيت لحم

رام الله- الحياة الجديدة- أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الاثنين، سقوط طائرتين بدون طيار من طراز "روخيف شمايم" (راكب السماء)، في منطقتي الخليل وبيت لحم، وأكد أنه أجبر الطائرات دون طيار من الطراز ذاته (راكب السماء)، على الهبوط والعودة إلى اليابسة، للتحقيق في ظروف الحادث.

ونقل موقع "عرب 48" عن جيش الاحتلال الإسرائيلي قوله إنه نجح في العثور على حطام الطائرتين المحطمتين، وقلل من مخاوف تسرب معلومات عسكرية وأمنية بسبب الحادث.

علمًا أنه في 18 تموز/ يوليو الماضي، سقطت طائرة مسيّرة في منطقة مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، واستعاد جيش الاحتلال الإسرائيلي الطائرة بالتنسيق مع ما يسمى "الإدارة المدنية" للاحتلال، بينما لم يعلن الجيش الأسباب التي أدت إلى سقوط الطائرة.

وفي بداية تموز/ يوليو الماضي، كانت قد تحطمت طائرة مسيّرة من طراز (راكب السماء) في قطاع غزة، ضمن سلسلة حوادث الطائرات المسيرة وبدون طيار والتابعة للجيش الإسرائيلي والتي سقطت وتحطمت في الحدود الشمالية بلبنان وسورية وكذلك بقطاع غزة.

وفي شهر آذار/مارس الماضي، سقطت طائرة من نفس الطراز في غزة بحي الشجاعية وأعلن أن الحادث نجم عن خطأ من قبل مشغل الطائرة دون أن يتسبب الحادث بأضرار أمنية.

و"روخيف شمايم" هي الطائرة المسيرة الأصغر حجمًا التي يملكها جيش الاحتلال الإسرائيلي، وتستخدم لأغراض التجسس والاستطلاع.