استمرار التوتر والاعتقالات في القدس المحتلة

القدس المحتلة – الحياة الجديدة- وفا-  واصل المصلون لليوم الثامن على التوالي، الامتناع عن الدخول إلى المسجد الأقصى المبارك، عبر البوابات الالكترونية، التي وضعها الاحتلال على مداخل المسجد.

وقال مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني لـ"وفا"، إن المصلين أدوا صلاة الفجر خارج أسوار الحرم القدسي، وسيواصلون اعتصامهم حتى إزالة البوابات الالكترونية والغاء اجراءات الاحتلال بحق الأقصى.

وأضاف أن الأوضاع في القدس ما زالت متوترة بشكل عام، خاصة بعد ارتقاء ثلاثة شهداء أمس الجمعة، وإصابة العشرات.

وأوضح أن بعض حراس المسجد الأقصى ممن دخلوا قبل أيام للمسجد دون المرور عبر البوابات الالكترونية ما زالوا يتواجدون في المسجد من أجل حمايته الوقوف في وجه المستوطنين المقتحمين.

وشنت قوات الاحتلال بعد منتصف الليل حملة اعتقالات في القدس القديمة. وأفاد ناصر قوس مدير نادي الاسير في القدس ان قوات ومخابرات الاحتلال اقتحمت القدس القديمة واعتقلت كلا من: محمد نجيب، وعلاء نجيب، وعبادة نجيب، ويوسف حزينة، وابراهيم أبو اسنينة، وحمود أبو اسنينة.