محيسن: لا علاقة لليهود بالأقصى ولا سلطة لإسرائيل عليه

رام الله - الحياة الجديدة- حيا عضو اللجنة المركزية لحركة فتح جمال المحيسن صمود المقدسيين، وحذر من مخطط إسرائيلي لاستغلال الأحداث لتهويده، مؤكدا وجوب إعادة أوضاع في الحرم القدسي إلى ما كانت عليه قبل الرابع عشر من هذا الشهر.

وقال محيسن في حديث لإذاعة موطني اليوم الإثنين: "لا يمكن القبول بالأمر الواقع، ولابد من عودة الامور الى ما كانت عليه قبل الساعة السابعة من صباح يوم الرابع عشر من هذا الشهر، وعلى سلطات الاحتلال الإسرائيلي إزالة البوابات الالكترونية وحواجز التفتيش عن مداخل الأقصى ".

وشدد محيسن على ملكية المسلمين للمسجد الأقصى وقال: "لا علاقة لليهود بالأقصى ولا سلطة لحكومة الاحتلال الاسرائيلي عليه"، محذرا من مخطط إسرائيلي لاستغلال اي حدث لتهويده.