أعيرة نارية من مسافة الصفر في رأس الشهيد الأردني في القدس

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- ديالا جويحان- اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أربعة مقدسيين بينهم مسؤولة "فندق الكوميدور"، عقب استشهاد المواطن الاردني الزائر لمدينة القدس محمد عبد الله سليم الكسجي (57 عاماً) برصاص قوات الاحتلال بالقرب من طريق باب السلسلة داخل اسوار البلدة القديمة.

واقتاد الاحتلال المعتقلين عبد الرحمن دعنا، عمران الرجبي، مي ابو لافي، إلى غرف التحقيق، فيما تم تمديد اعتقالهم.

وأفاد أحد أصحاب المحلات التجارية في باب السلسلة أن قوات الاحتلال أطلقت 10 رصاصات باتجاه الشهيد بعد صلاة الظهر.

وأضاف لـ "الحياة الجديدة": بعد اطلاق النار تجاه الشهيد، هرعت قوات كبيرة من شرطة الاحتلال في باب السلسلة، واقترب أحد الضباط وأطلق النار بإتجاه رأس الشهيد من مسافة الصفر، وجندي آخر يرمي طاولة بلاستيكية على جثمانه.

اغلاق المحال التجارية واعتقال كفاح

وأوضح أن شرطة الاحتلال أجبرت كافة اصحاب المحال التجاربة باغلاق ابوابها تحت تهديد السلاح، فيما اعتدت بالضرب على بعضهم ومنعت القاطنين في المكان من الدخول والخروج.

بعد ساعة من ارتقاء الشهيد الكسجي، اعتقل الاحتلال الشاب كفاح دعنا، حيث تعالت صرخاته نتيجة الاعتداء عليه بالضرب المبرح، واقتيد بعد عصب عينيه دون معرفة الاسباب.

وقال عبد الرحمن دعنا شقيق المعتقل كفاح، ان الاحتلال حاصر "كشك بيع العصائر" القريب من مدخل حائط البراق، الذي تعود ملكيته لأخيه، فيما صادر موظفو بلدية الاحتلال ثلاجة العصائر والبضاعة، مع العلم ان "الكشك" مرخص بشكل قانوني.

من جهة أخرى قالت دائرة اوقاف القدس الاسلامية ان قوات الاحتلال اغلقت ابواب المسجد الاقصى المبارك بالكامل، ومنعت المواطنين من الخروج، فيما حاول احد جنود الاحتلال ملاحقة سيدة مقدسية داخل المسجد الاقصى المبارك، واعتقل احد حراس المسجد الذي قام بتصويره لحظة الاعتداء على السيدة.

دهس طفل عقب استشهاد الكسجي

وتعرض الطفل محمد قارصلي (12 عاما) من سكان حارة السعدية داخل اسوار البلدة القديمة للدهس بمركبة تابعه لشرطي اسرائيلي بالقرب من خط المشاه عند شارع السلطان سليمان عقب استشهاد الكسجي.

وقال الشاب خالد شويكي لـ "الحياة الجديدة" عقب استشهاد المواطن الاردني داخل اسوار البلدة القديمة انتشرت اعداد كبيرة من قوات الاحتلال الى جانب باب العامود، واثناء عبور الطفل خلال اقتيادة الدراجة الهوائية، جاءت سيارة مسرعة بعكس حركة المرور وارتطمت بالطفل، حيث اصيب برضوض نتيجة سقوطه على الارض.

وأضاف ان الشرطي ترجل من مركبته، وعندما شاهد الضحية مقدسية ترك المكان وابتعد دون اهتمام، فيما طلب المواطنون سيارة اسعاف نقلته لتلقي العلاج، ووصفت اصابته بالمتوسطة.