باحثون من غزة يطورون وقوداً باستخدام مخلفات الزيتون

غزة- الحياة الجديدة- عبد الهادي عوكل- توصل باحثون في جامعة الإسراء بغزة، إلى انجاز علمي جديد، بإنتاج وقود ذا قيمة حرارية عالية، من مخلفات معاصر الزيتون، وذلك في ظل سعي الجامعة المتواصل مند انطلاقتها لتسخير البحث العلمي لخدمة القضايا المجتمعية وتقديم حلول علمية تخدم قضايا التنمية المستدامة.

جاء ذلك خلال بحث علمي مشترك لثلاثة باحثين من الجامعة هم: الدكتور علاء مسلم المتخصص في الهندسة الميكانيكية الطاقة، والدكتور عبد الفتاح قرمان المتخصص في الكيمياء التحليلية وغير العضوية، والدكتور إبراهيم الحساينة المتخصص في الهندسة الزراعية.

وأفاد الباحثون أن التجارب أجريت على عدة خلطات من الوقود المركب، وخلص البحث بأن الوقود المركب من 20% ماء الزيبار و40% ديزل و40% جفت الزيتون بالإضافة إلى مواد كيميائية منشطة ومساعدة على التجانس ممكن أن يكون بديلاً عن الديزل النقي لاستخدامه في محطات التدفئة والأفران الحرارية.

وعرضت نتائج هذا البحث في المؤتمر الدولي السادس للعلوم والتنمية المحكم في هذا الشهر حيث شارك فيه أكثر من مائة وثمانون باحثاً من عدة دول.

شارك الدكتور "قرمان" ببحث آخر في المؤتمر نفسه هدف لتطوير الخصائص الميكانيكية والحرارية للعجائن الأسمنتية، مما يكسبها صفات العزل الحراري ويوفر جزءاً من الطاقة المهدرة في تكييف المباني الخرسانية.

وتأتي الأبحاث في سياق اهتمام الجامعة بالأبحاث الموجهة نحو قضايا تقنين الطاقة ومصادر الطاقة البديلة في ظل الازمة التي تعاني منها فلسطين وقطاع غزة بشكل خاص في مصادر الطاقة.