المتطرف "فيغلن" يقود اقتحاما استفزازيا للأقصى

القدس - قاد نائب رئيس برلمان الاحتلال "الكنيست" السابق، المتطرف "موشيه فيغلين" اليوم الخميس، اقتحاماً استفزازياً جديداً للمسجد الأقصى المبارك على رأس مجموعة من غُلاة المتطرفين اليهود، بحماية وحراسة مشددة من قوات الاحتلال الخاصة، وسط غضب فلسطيني ترجمه مصلون بهتافات التكبير الاحتجاجية.

قدّم المتطرف "فيجلن" شروحات لمرافقيه حول أسطورة الهيكل المزعوم مكان المسجد، بينما ساد المسجد توتر ملحوظ حتى انتهاء اقتحامه للمسجد المبارك.

كما جددت عصابات المستوطنين اليوم اقتحامها للمسجد الاقصى بمجموعات صغيرة من باب المغاربة وبحراسات مشددة، نفذت جولات مشبوهة في المسجد المبارك.