وفاة طفل غرقاً في احدى المسابح والشرطة تحقق

رام الله -الحياة الجديدة- فتحت الشرطة والنيابة العامة، اليوم السبت، تحقيقا حول ملابسات مصرع الطفل سعيد عبد الرازق خصيب (8 أعوام)، غرقا في مسبح بإحدى بلدات شمال غرب رام الله.

وأوضحت إدارة العلاقات العامة والإعلام في الشرطة، أن الشرطة تلقت بلاغا في ساعة متأخرة من مساء أمس يفيد بغرق الطفل سعيد خصيب، ونقله بحالة خطرة الى مجمع فلسطين الطبي في رام الله، وعلى الفور توجهت قوة من شرطة السياحة والآثار إلى مكان الحادث للوقوف على ملابساته، وأعلن الأطباء صباح اليوم وفاته متأثرا بإصابته البليغة.

وأضافت أنه تم احالة الجثة للطب الشرعي وفتحت الشرطة والنيابة العامة تحقيقا للوقوف على ملابسات وفاة الطفل سعيد، وتم توقيف شخصين على ذمة القضية وهما المنقذ وصاحب المسبح.